masreya

Wednesday, June 28, 2006

دعاء السفر الي المصري الذي يهتم هو الأخر

سافر
لو في السفر دوا
سافر
و اكتب لي كلام كتير عن الهوي
سافر
و ان كان قلبك
زي قلبي
من حبها ياما اكتوي
و عشق لياليها من غير قمر
و صرخ
و اندبح غناه من الجوي
و تعبت عيونه من السهر
سافر
و ابعد بعيد
و لما ترجع
هات لي حلمي صغير وليد
هاتي لي عمري اخضر جديد
و غمض عيونك
واحضن حضنها
اللي هيفيض من حبها
لما ترجع
في يوم قريب
لما تجمعنا
أنا و أنت تاني
ارضها
و من طرحها
في يوم عن قريب
نزهر
أنا و أنت سوي

14 Comments:

  • gameela awy ya doctora

    By Blogger Whynotwhywhynot, at 12:55 PM  

  • ايمان
    هذه اجمل كلمات سمعتها من مده طويلة - طويلة جدا
    كل اللى اقدر اقوله : ربنا يخليكى لكل محبيكى ويحفظك لمصر واهل مصر

    By Blogger Abo Huraira, at 2:07 PM  

  • وجعتينى يا دكتوره .. فعلا وجعتينى .. فكرتينى بأيام السفر و البعاد .. و هجر الأحباب ..و أحساس الهزيمه من جوه .. لما الواحد يلاقى نفسه مضطر يسيب أرضه اللى فيها قبور أجداده .. بس .. عشان يعيش ..
    تعرفى أول مره فى حياتى أسافر للعمل فى الخارج .. كانت طيارتى الضهر .. يومها صحيت الصبح و أنا على لسانى جملة نور الشريف فى ختام فيلم سواق الأوتوبيس .. الجمله بيقولها بغضب و هو بيضرب الحرامى .. بيقول ..( ياولاد الكلب .. يا ولاد الكلب ) الجمله دى ماسابتش ذهنى طول غربتى .. ربنا يردلك الغايب بالسلامه .. و على فكره .. انا تجرأت ووجهت الدعوه لصديقه عراقيه لحضور الحف الموسيقى فى ساقية الصاوى .. بعد اذنك طبعا ..

    By Blogger lastknight, at 10:13 PM  

  • صباح الخير يا كل الأعزاء
    السفر و الهم و الغربة مش بيكونوا بس بعيد عن الأرض الأم، السفر الحقيقي و الغربة اللي توجع اكتر لما تحسها و انت في حضن الوطن الأم
    كلماتكم اكبر مما استحق لأنكم اكثر نبلا

    By Blogger ايمان, at 3:37 AM  

  • الفارس الأخير
    انت و كل اصدقاؤك اهلا بكم في الحفل
    هذه دعوة لكل الاعزاء الاصدقاء سواء من اتفقت معهم او من اختلفت معهم في الاراء، سأنشر تفاصيل لاحقا عن الحفل المزمع اقامته لتكريم الراحل الراهب العظيم الموسيقار حمزة علاء الدين

    By Blogger ايمان, at 4:23 AM  

  • لاتوجد كلمات للوصـف أو التعبيــر
    يمكن أن تعادل ما أحسسته عند قرأة هذة الكلمات
    ذلك الذى قال أن المرء يمكن أن يتوقف عن الإحساس بالمشاعر الإنسانية الجميلة وبرأة لحظات الإندهاش الأولى و بهجةإلتقاء الأرواح دون سابق معرفة
    لابد أنه كان مخطىء
    !وكم أنا سعيد أنه كان مخطىء

    By Blogger MASRY, at 10:05 AM  

  • ايمان
    اين انت؟

    By Blogger Gid-Do - جدو, at 1:32 AM  

  • ايمان
    الحمد لله انك بخير وشكرا على ردك فى مدونتى

    By Blogger Gid-Do - جدو, at 2:00 AM  

  • حلوه ... ربنا معاكي
    انتوك

    By Blogger karakib, at 10:31 AM  

  • very very nice blog
    keep it on , i like ur style very much

    By Blogger classical_feelings, at 9:45 AM  

  • هسافر... زي غيرى مسافر

    راجع؟ خايف مقدرش!!

    حبيتها لييه معرفش... على عينى أسيبها
    بس مش عارف


    your words are very beautiful.. but you missed one thing, what is lost is lost...

    the most beautiful years of our lifes is from 25 to 40... what if we spent most of them away from the place we love-away physically or away busy with materialistic life-.. how could we get back the most important years of our lives back??

    did you ask your self before why you love it? plz try it out, i would really love to hear from you about that

    Maged

    By Blogger free soul, at 2:21 PM  

  • السفر حلو ومش حلو
    بس ربنا معاكى

    By Blogger أجدع واحد في الشارع, at 5:47 PM  

  • مسافر ولو انه غصب عني مسافر وهي حتة مني مسافر والدموع ملو العين
    مسافر بس مش عارف لفين غصب عني راح اسيبها وهاسافر
    مسافر غصب عني اتهد واعافر
    لكن فالاول وفالاخر هي الحب فقلبي الحب الكبير الوافر
    .............
    تعرفي يا ايمان ان انت مسكتي ارق حتة في القلب وضغتي عليها جااااااااااااااامد اوي حتة حب مصر مش عارف ليه حاسس اننا الشعب الوحيد اللي بيحب بلده كده والله سافرت وطفت وشفت لكن اجمل ارض واجمل سما واجمل ناس هنا ولك تحياتي واتمنى زيارتك قريبا وهاتلاقي عندي حاجة سائعة من زمااااااااااان نفسي تشربي لك واحده ادخلي مدونتي ودوري على حاجة سائعة وانت تعرفي قصدي هههههههههههههه ولك ارق تحياتي

    By Blogger المزاجنجي, at 3:22 AM  

  • كتبت مقال عن ما يسمى بالفكر الوهابي وجبت سيرة المدونة بتاعتك عشان متبقاش غيبه انا جي بقول اهو
    واي حد يقرا الموضوع شرف ليا
    تقبلوا تحياتي

    By Blogger عبدالله مفتاح, at 5:18 PM  

Post a Comment

<< Home